عشر همسات لكل مهموم ومبتلى

عشر همسات لكل مهموم ومبتلى 




الهمسة الأولى :

أيها المصاب الكسير .. أيها المهموم الحزين .. 

أيها المبتلى .... أبشر .. وأبشر .. ثم أبشر ..

 فإن الله قريبٌ منك .. يعلم مصابك وبلواك ..

 ويسمع دعائك ونجواك ..

 فأرسل له الشكوى .. وابعث 

إليه الدعوى .. ثم زيِّنها بمداد الدمع .. وأبرِقها

 عبر بريد الانكسار .. وانتظر الفَرَج .. فإنَّ رحمة 

الله قريبٌ من المضطرِّين ...

 وفَرَجه ليس ببعيدٍ عن الصادقين ..

الهمسة الثانية :

إن مع الشدة فَرَجاً .. ومع البلاء عافية .. وبعد 

المرض شفاءً ... ومع الضيق سعة ..

 وعند العسر يسراً .. فكيف تجزع ؟

الهمسة الثالثة :


أوصيك بسجود الأسحار .. ودعاء العزيز الغفَّار

 .. ثم تذلّل بين يدي خالقك ومولاك ...

 الذي يملك كشف الضرِّ عنك ..

 وتفقَّد مواطن إجابة الدعاء واحرص 

عليها .. وستجد الفَرَج بإذن الله ...

( أمَّن يجيب المضطرَّ إذا دعاه ويكشف السوء )

الهمسة الرابعة :

احرص على كثرة الصدقة .. فهي من أسباب الشفاء

 بإذن الله .. وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم 

 ( داووا مرضاكم بالصدقة ) .. حسَّنه الألباني وابن 

باز .. وكم من أناسٍ قد عافاهم الله بسبب صدقةٍ 

أخرجوها .. فلا تتردد في ذلك ..

الهمسة الخامسة :


عليك بذكر الله جلَّ وعلا .. فهو سلوة المنكوبين ..

 وأمان الخائفين .. وملاذ المنكوبين ... وأُنسُ 

المرضى والمصابين .. ( الذين ءامنوا وتطمئنُّ 

قلوبهم بذكر الله ألا بذكر الله تطمئنُّ القلوب ) ..


الهمسة السادسة :


احمد الله عز وجل أن مصيبتك لم تكن في دينك

 فمصيبة الدين لا تعوَّض ... وحلاوة الإيمان لا

 تقدّر بثمن .. ولذة الطاعة لا يعدِلُها

 شيء ... فكم 

من أناسٍ قد تبدَّلت أحوالهم .. وتغيَّرت أمورهم

 . بسبب فتنةٍ أو محنةٍ ألمَّت بهم .


الهمسة السابعة :

كن متفائلاً .. ولا تصاحب المخذِّلين والمرجفين 

وابتعد عن المثبِّطين اليائسين ... وأشعِر نفسك 

بقرب الفَرَج ..... ودنوِّ بزوغ الأمل

الهمسة الثامنة :


تذكر - وفقني الله وإياك - أناساً قد ابتلاهم الله 

بمصائب أعظم مما أنت عليه .. ومِحن أقسى مما مرت 

بك .. واحمد الله تعالى أن خفّف مصيبتك .. ويسَّر 

بليَّتك .. ليمتحِنك ويختبِرك .. واحمده أن وفّقك 

لشكره على هذه المصيبة .. فيذ

 حينِ أن غيرك يتسخَّط ويجزع .

الهمسة التاسعة :

إذا منَّ الله عليك بزوال المحنة .. وذهاب المصيبة ..

 فاحمده سبحانه واشكره .. وأكثِر من ذلك .. فإنه

 سبحانه قادر على أن ينزِع عنك العافية مرة أخرى

 .. فأكثر من شكره ..

الهمسة العاشرة و الأخيرة:


أن الدنيا طبعها هكذا لا تحب أحدا .. إلا وتأخذ 

منه..وإن أعطته شيئا فستأخذه منه

عاجلا أم آجلا فلا 

تأمن لها..و لا تحزن ..


اللَّهُمَّ كَمَا سَتَرْتَ ذُنُوبَنَا وَعُيُوبَنَا فِي الدُّنْيَا

 فَاسْتُرْهَا يَوْمَ القِيَامَةِ؛ يَوْمَ الحَسْرَةِ وَالنَّدَامَةِ، يَوْمَ 

يَرَى كُلُّ إِنْسَانٍ مِنَّا عَمَلَهُ أَمَامَه،

 بِرَحْمَتِكَ يَا أَرْحَمَ الرَّاحِمِين!

--
اللَّهُمَّ كُنْ لِنا مُؤَيِّداً وَنَاصِراً، وَكُنْ بِنا رَؤُوفاً

 رَحِيماً، يَا خَيْرَ الْمَسْؤُولِينَ. إِلَيْكَ نَشْكو ضَعْفَ قُوَّتِنا، 

وَقِلَّةَ حِيلَتِنا، يَا أَرْحَمَ الرَّاحِمِينَ. إِرْحَمْنِا بِقُدْرَتِكَ 

عَلَيَنا، وَلاَ تَكِلْنا إِلَى أنَفْسِنا طَرْفَةَ عَيْنٍ. يَا حَيٌّ يَا

 قَيُّومُ، بِرَحْمَتِكَ نسْتَغِيثُ.


اللهم اغفر و ارحم كل من ظلمنا وكاد لنا و تقبل 

منا صالح الأعمال وإجعلنا من الكاظمين الغيظ

 و العافين عن الناس..
شارك:

خَواطِر تَربوية رسَالة لكل أب و أم

رسالة لكل أب و أم




طفلك يكذب كثيراً ; أنت شديد المحاسبة !


طفلك لايملك الثقة بالنفس. ;انت لاتشجعه !


طفلك ضعيف الكلام. ; أنت لاتحاوره. !


طفلك يسرق ; أنت لم تعوده على البذل والعطاء !


طفلك جبان ; انت تدافع عنه !


طفلك لايحترم الاخرين ; أنت لا تخفض صوتك معه !


طفلك غاضب طوال الوقت ; انت لاتمدحه !


طفلك بخيل ;انت لاتشاركه !


طفلك يعتدي على غيره ; أنت عنيف !


طفلك ضعيف ; أنت تستخدم التهديد !


طفلك يغار ; أنت تهمله !




طفلك يزعجك ; أنت لا تقبّله او تضمّه !


طفلك لايطيعك ; أنت تكثر الطلب !


طفلك منطوٍ ; أنت مشغول !


- رساله لكل اب وام ، ابنائكم امانة
شارك:

أشترك بالمدونة

تلاوات خاشعة لمختلف القراء

القرآن الكريم

أرشيف المدونة الإلكترونية